Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for the ‘تأملات …مفردات الحياة’ Category

حاول أن تحافظ على ما تبقى من إنسان في قلبك حتى لا تصبح قبيحاً ….  

صرخة فكرة  

 

صورة روحك

صورة روحك

الفكرة كالهواء ليست ملكاً لأحد و لا صناعته

و لكن كل ما هنالك أن أحد ما لديه مفردات قراءتها

 فاذهب معها و لا تهتم بقائلها إن شئت

المهم حاول ان تحافظ على روح الإنسان في قلبك  و فقط

*          *           *          *          *

(المزيد…)

Advertisements

Read Full Post »

 

للرجولة وحدها الحق  بترجمة  مفردات الأنوثة بتوقيع النبل …. أسامة

 

 

 

 

 

روح الأنوثة

روح الأنوثة

 

  تقنّعت الشمس في حضورها

و من نقاء قامتها

غار صباحهن

فبكى الزهرُ

فتسربت تفاصيلٌ

تكونت من خلالها

أنوثة الأرض

فانتشر في الكون السحرُ

فضاعت تقاسيم الفصول

(المزيد…)

Read Full Post »

 

حب و عطاء و تضحية ليسوا لإلغاء الذات بل لجعلها أنقى و أرقى

لا يمكن أن يمتلئ بهم  إلا أصحاب القلوب النبيلة …. أسامة

 

 

 

 

 

ليس تكبّراً بل رُقي التفرد

ليس تكبّراً بل رُقي التفرد

 هجرة للعطاء …

 

هاجر الماء من البحر

على شكل نسمة

ليس لأنه ملّ سكنه

و لكن ليمنحنا فرصة أخرى

لنحتفي بالمطر

(المزيد…)

Read Full Post »

 للريح عمر كل إنسان لا يستطيع أن يمنح فيه فرصة سعادة لإنسان نبيل …


 

على رحلة عمركم تتكئ الحياة

 رحلة صغيرة بامتياز

تبدأ بلحظة

و بلحظة تنتهي

قيمتها بقيمة واهبها

و قيمتك

احترمها و افرح بها

امنح لنفسك فرصة

لتترك من خلاله

أثر و بعض صور نقية

(المزيد…)

Read Full Post »

للشمس لغة تُعلن فيها للكون النهار و عليها تتكئ الحياة   …

لغة الشمس

الشمس هي روح الحياة

أم الضوء

وجهٌ بشعر ذهبي

عصيٌ على عيوننا أن تحتفي به

عليها تتكئ الفصول في إعلان انتمائها لأرضنا

فالشمس هي الشمس و كفى

لأنها هي الحب كل الحب ..

(المزيد…)

Read Full Post »

احتفالياتُ البكاء

 

ما أفقرنا و نحنُ المتغرّبين و الممتلئين بكل أسباب الغياب عن ذاتنا عندما نقترفُ احتفاليات الحزن  للعمالقة بإبداعهم و نبلهم و الأكثر حضوراً و المفعمين بكل أسباب الحياة .

أهي احتفاليات الهروب من حقيقتنا ؟ أم أنهُ أم أنهُ الضياع !!!!!!!!

 

خلاصة بكاء الغيم ... رسالةٌ قوةٍ لكل البشر

 

في البدء لا بد أن نعترف و لو لذاتنا على الأقل أننا أدمنّا على البكاء و أدمنَّ البكاءُ علينا ، أهو العشق التراكمي لهُ أم من كثرتِ ما تعرضنا من محنٍ منذ فجر التاريخ ؟

و ليس هذا فحسب فنحنُ مدمني اعتياديةٍ حيث لا ندرك قيمة الذي حولنا و نعطيهم بعضٍ من حقهم ، بل نمنح أنفسنا فرصة الاستفادةِ من وجودهم في حياتنا حتى نخسرهم ،

(المزيد…)

Read Full Post »

العمر هو رحلة قصيرة بامتياز وهبها الله للإنسان فلنعشّها

 ليس كما نريد بل كما يُرضي الإنسان الساكن في أروحنا … أسامة

 كتبتها في 2009 و أعيدها ليس تكرراً بل تذكاراً و مراجعةً لنفسي  لضرورة المراجعة لنا جميعاً
فأستميحكم عذراً

 

 

 

 

رحلة عمر

رحلة عمر

في البدء

كنت  قد نسيت أنه في مثل هذا اليوم  و زمان بعيد جداً بُعد اللحظة عنّا ولدتَ

و أنا دائم النسيان لهذا اليوم ، ليس هروباً بل طبعاً أدمنت عليه في علاقتي مع ما يخصني

و لكن اجتاحني ذات صباح نقاء و رقة صديقتان  مدعماً بالياسمين و أشياء أخر ، فكان لا بد أن أمنح  نفسي فرصة لأتوقف هنا .

عيد ميلاد و ليكن ؟؟؟؟

(المزيد…)

Read Full Post »

Older Posts »