Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for the ‘لطفاً تمهل … للصورة صوت’ Category

عندما يجرحنا الحاضر نتكئ على نقاءِ الماضي لنبني بقايا فرحنا المنسي

من هنا مرّوا

عندما نكون في رحاب الماضي الجميل

تتربّع الصورةُ على عرش مملكة الحرف

(المزيد…)

Read Full Post »

أبجدية أخرى للعشق يرويه عن من احتفى بهم و به احتفوا  للعابرين بتوقيع حجر …. 

  توقف ….انتبه ….

و الصمت أبلغ

و الصمت أبلغ

تمعّن … اقرأ بقلب

و اسمع بروحك

لتحلق في فضاء السحر  

على مشارف الصمت

مبحراً في مدارات النقاء

(المزيد…)

Read Full Post »

هنا لندع صمتنا يتحدث  … علّنا من هنا نتعلمُ أبجديةَ الصمت

تعالوا لنسافر مع عذرية الطبيعة … في أحراش قريتنا * بحب

عندما تتحدث الصورة بلغة الحب و النقاء و الطُهر لسانها الشجر

يصبح الصمتُ لغةً يجب أن ندمن عليها نحن البشر

قبل البدء ...

(المزيد…)

Read Full Post »

الحياة رحلة قصيرة بامتياز ، و لكن تستحقُ أن تُحترم لأنها بكل بساطة لكَ و معك  ….

جنين الزهر

جنين الزهر

 

قبل الولادة

يبدأ المطر يعزف مقطوعته الأولى

فيدب في الشجر ماء الحياة

فتخرج إلى نور براعمٌ

كأجنة رقيقة

لتُعلن بداية الولادة

 

(المزيد…)

Read Full Post »

وحدهم الممتلئون بكل أسباب الحب يحتفون بسعادةِ من يحبون عندما ينساها الناس ليس لسببٍ سوى لقناعتهم حدَّ اليقين  بأن عشقهم لسعادة النبيلين  هو ذروةُ سعادتهم ….

 

 

سيدةُ البياضين سلامٌ

 

 

ما أجمل البياض عندما يلبسكِ

فيتعلم أبجديات العشقِ و النقاءِ

 

 

 

 

 

 

(المزيد…)

Read Full Post »

لمفردات العطاء في  الطبيعة بماهيتها علة وجود ، علينا قراءتها بتمعّن،

لنمنح أنفسنا و لو فرصة صغيرة من توازن و حب طبعاً…

أحمي نفسي لأجلكم و ليس منكم

أحمي نفسي لأجلكم و ليس منكم

 


في البدء شوكُ ثمري ليس لأذيتكم

و لا لأحميه منكم

بل لأحميكم من سوءكم

فهو حكماً لكم

 

 

(المزيد…)

Read Full Post »

كل ما في الكون يحكي ، و لكن لا يستطيع فك طلاسم الكلام إلا من أضاء بصيرتهِ بالتعلّم من خسارات بني البشر …..

 

في الطريق إلى الشمس … وهنا عندما يتحدث الحجر  “مقامات بني هاشم1 ”  

هنا الحجر يتحدث ... فهل يوجد من يُصغي

 

 

يتحدث بصوتٍ واضحٍ

صادقٍ لا لُبسَ فيهِ

عندما يبوح الحجر

 

 

 

(المزيد…)

Read Full Post »

Older Posts »