Feeds:
المقالات
تعليقات

Posts Tagged ‘الربيع’

   

كان الوقت يُعلن انتماء الحزن للمساحات ….
تاركاً حبيبةً لعاشقٍ 
في انتظار لقاءٍ ….
خذلها القمر …
 
و أغنيةً عاشقةً للربيع….
 خذلها المطر …..
و طفلاً وطفلةً …
عند أول مفترق للإنسان …
خافوا  … قُتلوا ….
خذلهم العُمر ….
 
     *  *  *  *  *
 
فبكى الياسمين ….
و ناحت البلابل ..
و ضيّع الضوءُ الفجرَ …
فتاهت الصباحات  …
و انتحر الحسّ في قلوب البشر ….
فلم يعدّ هناك متسعاً …
لاتّساعٍ لعشقٍ …
تاه عن القلب …
فانتحب و أدمن على السفر 
 
أسامة

العشقُ هو أنتِ و كرمى لعينيكِ سنبقى  نحتفي بالزهر .. أسامة


لوني للحب

لوني للحب

كان الوقت يُعلن الحزن أمير مساحات الروح

تاركاً حبيبةً لعاشقٍ

في انتظار لقاءٍ  

خذلها القمر 

و أغنيةً عاشقةً للربيع

(المزيد…)

Advertisements

Read Full Post »

لتتكئ قلوبنا على نقائها حتى تبقى تضجّ بما تبقى من حياة …..

 

فضيلةُ الحقيقة …..

 

قد يكون جميل لكن ...بلا روح

و مرّة أخرى …

نعود للتنظير بكلماتٍ

كلماتٍ رنانةٍ و جميلةٍ

مترفين …

نبكي ظلم الحبيب

و أخرى ننعيهِ لغدره

عندها نقيم احتفالية لوفائنا

(المزيد…)

Read Full Post »

هنا سنتابع في العلاقة بين الأهل و أولادهم …..

لهم و  منهم و عنهم و  لفرحهم سنبقى نحتفي بألف ربيعٍ و ربيع بتوقيع المطر

 

تحدثنا في المقالة السابقة عن تشجيع ثقافة القيمة عند الأطفال  و يتجلى ذلك جلياً من خلال التركيز على الوجه المعنوي و الروحي للعلاقة بين الأهل و أولادهما و يتم ذلك من خلال فكرة قلتها أكثر من مرة :

(المزيد…)

Read Full Post »

الطفولة هي رسالة طهر و بلسم جرح و هي روح الياسمين و بدونها سيبقى حزين

فلنعلم أطفالنابأفعالنا وبنوايانا قبلاً ، حتى لا نشوه أروحهم فنبكي الياسمين الذي سينتحر حزناً عليهم ….

 

 الجزء الأول  … في العلاقة بين الأهل و أولادهم

في البدء و عندما يمتلئ الإنسان بكل أسباب الحياة و يرى الإنسان النور بإرادة إلهية يبدأ طفلاً


بفرحهم يتحلّى الكون  و يبتهج القمر
بفرحهم يتحلّى الكون و يبتهج القمر

فالطفولة هي رسالة من رسائل الله على الأرض …

هي مساحة من بياض …

و هي روح الربيع لأنه من أجلها يتفتح الزهر…..

فهي  توءم الياسمين…

 هي رسالة الحب إلى القلوب النظيفة ، هي بعضٌ من ماضٍ و مساحة من حاضر  و كل المستقبل ، هي الفرح و الأمل الآتي ،

و هي  تضّوع الياسمين ، 

و مرة أخرى …. و أيضاً و  أيضاً … الطفولة …….

(المزيد…)

Read Full Post »

اترك يا حبٌ بصمة  في الروح  تورقُ و تصنع الفرح و الحياة

 حتى تمتلئ بمبررات اسمك و نفسك ….. 

 

 

 

بصمة الماء على الأرض العطاء و الخضّار

بصمة الماء على الأرض العطاء و الخضّار

 

  تسلق البحر جسد الرمل

قبّله بعمق ..

تغلغل فيه

ترك بصمته و رحل

سطا طيفك حلمي

ذات ليل..

حلق في فضاءه

تملك روحي

(المزيد…)

Read Full Post »

 

غالباً ما يكون التعب لغة للحب و لكن بموسيقى أخرى …

 

و مرة أخرى لنرحل مع فيروز الصوت القادم من الأفق و المحمل بالصدق و بالحب” هموم الحب ”

 تعبٌ …. تعب …

لغة نقية للحب

لغة نقية للحب

ما أجمل هذا التعب التي يعبقني به حبك ،

 ليس لسبب و لكن فقط لأنه يمنح قلبي فرصة إضافية ليستحم بقدسية بحار الاشتياق الدائمة إليك و الممتلئة بها بغيابك قبل حضورك .

و أنا المنسية على أمل أن نصل لتلك اللحظة المفعمة بالصفاء و لكن  كلما أحسست أننا أصبحنا قاب قوسين أو أدنى 

(المزيد…)

Read Full Post »

ليبقى في داخلنا بعضٌ من طفل نتكئ عليه للتحرر من بعض بشاعتنا …..

بفرحهم تفرح الحياة و نفرح

بفرحهم تفرح الحياة و نفرح

لهم سنحني هامتنا ،

لا ليس لعظمتهم و رهبتهم

بل لحجم النقاء الذي تعبّق بهم ،

و مساحة البياض التي تجتاحوا قلوبهم …

نعم إنهم هم صانعي الفرح و السعادة

بابتسامتهم تحتفي أمم

بألمهم يخسر الكون ما تبقى من إنسانية لديه ،

إنهم حبات القلوب و وجودهم بسمة  و حركتهم نسمة ،

و عليهم يتكئ الربيع بترصيع أيامنا  بالورود ،

(المزيد…)

Read Full Post »

Older Posts »