Feeds:
المقالات
تعليقات

Posts Tagged ‘شجر’

لك فلسفة حضور و عبق غياب تتوه في ضيافتهما المفردات  …… 

 

تقاسيم حضور و بوح غياب

تقاسيم حضور و بوح غياب

تسرّبِ من براثن الليل

أنت الضوء لصبحي

و انتشرِ على مساحة الودّ

فأنت  للضوّع

و للبوّح

خُلقتِ

(المزيد…)

Read Full Post »

عندما يعانقُ جبلٌ من حبٍ بأقدامهِ أو بأمنياتهِ البحر تتفتق كل أبجديات العشق ……..

 

عناقٌ من نقاء

 

 

هو الغزلُ المقدسُ النبيلُ

و اللقاءُ بعد شوقٍ جارفٍ

حيثُ  تعانق فيهِ الحبُ

في ضيافة عبقِ الصدقِ

بتوقيعِ  المصادفةِ المذهلةِ

فبدونهمُ يمسي الزمنَ بخيل

(المزيد…)

Read Full Post »

هنا لندع صمتنا يتحدث  … علّنا من هنا نتعلمُ أبجديةَ الصمت

تعالوا لنسافر مع عذرية الطبيعة … في أحراش قريتنا * بحب

عندما تتحدث الصورة بلغة الحب و النقاء و الطُهر لسانها الشجر

يصبح الصمتُ لغةً يجب أن ندمن عليها نحن البشر

قبل البدء ...

(المزيد…)

Read Full Post »

احتفالياتُ البكاء

 

ما أفقرنا و نحنُ المتغرّبين و الممتلئين بكل أسباب الغياب عن ذاتنا عندما نقترفُ احتفاليات الحزن  للعمالقة بإبداعهم و نبلهم و الأكثر حضوراً و المفعمين بكل أسباب الحياة .

أهي احتفاليات الهروب من حقيقتنا ؟ أم أنهُ أم أنهُ الضياع !!!!!!!!

 

خلاصة بكاء الغيم ... رسالةٌ قوةٍ لكل البشر

 

في البدء لا بد أن نعترف و لو لذاتنا على الأقل أننا أدمنّا على البكاء و أدمنَّ البكاءُ علينا ، أهو العشق التراكمي لهُ أم من كثرتِ ما تعرضنا من محنٍ منذ فجر التاريخ ؟

و ليس هذا فحسب فنحنُ مدمني اعتياديةٍ حيث لا ندرك قيمة الذي حولنا و نعطيهم بعضٍ من حقهم ، بل نمنح أنفسنا فرصة الاستفادةِ من وجودهم في حياتنا حتى نخسرهم ،

(المزيد…)

Read Full Post »

الإنسان ذاكرة و كل ما عدا ذلك يذهب إليها ، الموضوع مسألة وقت ….. أسامة

مفردات عشقه الأول لها ... و حكماً تستحق

مفردات عشقه الأول لها ... و حكماً تستحق

قبل أن يتفتق الصبح أحسّ أن هذا اليوم ليس عادياً ، لا ليس إحساس فحسب بل هو في الحقيقة كذالك .

حتى أحلام الليل الذي مضى كانت غرائبية بامتياز لدرجة أنها أقلقته و أيقظته أكثر من مرّة .

و لكن عندما بدأت الشمس بإعلان الصباح ، انسحب  من فراشه يبطئ ليس حباً بالنوم و إنما رغبة منه بأن يربح وقت أطول هنا .

و بدأت رحلة هذا اليوم ، حيث جهّز

(المزيد…)

Read Full Post »

فليتحرر العشق بنقائهِ و نبلهِ من فضائحيةِ و بشاعةِ تأويلنا لماهيتهِ و لكل ما فيهِ ، ربما تصبح أرواحنا أجمل ……

 

نقاء العشق

 

سأسجّل …..

في دفاتر الحضور الإلهي

بقلم القلب المتغرّبِ النازفِ

كلمةً جليةً بتوقيع الضوءٍ

مفعمةً بالصدق و الياسمين

متحررةً من القبحِ المُجملِ

و  ثوب الذكورةِ الفاضحِ

(المزيد…)

Read Full Post »

اسمحي لهُ بفسحة من أمل لقاءٍ يتكئ عليه ليُسعد، و بعدها افعلِ ما تشائين …

 


صورة الروح رسالة صدقها

خطّى تفاصيل أمل لقائكما

بنُثرٍ من حلمٍ  مؤجل

و مضى يبني لقلبه

بانتظارٍ مطعماً بالفرح

كوخاً  من ياسمين

(المزيد…)

Read Full Post »

Older Posts »