Feeds:
المقالات
تعليقات

Posts Tagged ‘نبل’

بياض الورق  امتلأً بلا روح ، و لكن الكتابة عليه تجعله يضجُّ بكل أسباب الحياة ….أسامة


لطفاً... البياض ليس فراغاً إلا عند القلوب الفارغة

لطفاً... البياض ليس فراغاً إلا عند القلوب الفارغة

 

 بياضك ليس فراغاً

و لا هباءً يا ورق

بل هو كل الامتلاء

بالألوان و الألق

فعندما اجتاح قلمٌ

مساحتك النقية

 و بكى حبراً

لم يك ذلك  اغتصاباً

إنما هو ذروة العشق

عندها بدأت تراتيل البوح

(المزيد…)

Read Full Post »

عندما تتسلل البشاعة إلى الروح تغتال كل مساحات النقاء فيها …أسامة

   

 

عند يُقتل الوفاء ينتحر الورد

عند يُقتل الوفاء ينتحر الورد

 كانت الشمس تترك لمستها  الأخيرة على الأفق ، تاركةً للأماكن أن يلبسها ثوب الليل المزين بالنجوم و التي سيتأخر قمرها إلى منتصف الليل ليعلن انتمائه إلى  ذلك المشهد المذهل ، كان كل شيء جميل ، لكن تأخرها على الموعد جعل الخوف من أمر لا يدرك كنهه يتسرب إليه ، لا بل قد يصعب عليه أن يعترف  به حتى على ذاته .

لا… لا هذه شكوك لا مكان لها في الواقع ، قد يكون هناك سبب قاهر

(المزيد…)

Read Full Post »

مسكين لا بل أكثر من مسكين  من يظن أن استحضار الماضي حتى و لو كان حزين هو بكاء على الماضي و يأس ،بل  الذاكرة بفرحها و مواجعها هي قنديل نضيء به ما تبقى من عمرنا القليل ….

 و مرة آخر في ضيافة فيروز و للكلمة صورة و روح…..

   

 

النبع ... لغة أخرى للعطاء

النبع ... لغة أخرى للعطاء

كان المشهد و كأنها تركته من لحظة أو خارج للتو من براثن الماضي متربعاً على ذروة الحضور، مع العلم أنه تغير كل شيء بعدما ضاع حبها الأول .

و لكن عندما تمرّ تلك الشجرة الرائعة على ذاكرتها ، يعود المشهد من جديد كأنه وليد هذه اللحظة  :

نعم … نبع يغدق بالماء البارد و شجرة تركها الزمن وراءه ذلك ليس لسبب سوى  لتكون محطة للحب و للعابرين

(المزيد…)

Read Full Post »

من فضائل الجسد أنه محكُّ الروح و ممر عبور إلى الأزل   …. 


 

 

نبيلٌ أنت يا جسد فأنك معبر الروح إلى الأبد

كم أنت نبيلٌ يا جسد فأنك معبر الروح إلى الأبد

 

 بك و من خلالك

تُترجم الأرواح

تبحر في رحلة التكوين

حيث في البدء … ولادة

فتخرج مسكوناً بالروح

و تحملها برحلتها القصيرة

تسافر في قراءات مفرداتها

تظهّر معدنها

تغوص في  نقائها

(المزيد…)

Read Full Post »

  لا تقتلي انتظارهُ لحلمٍ بلقاء فينتحرُ الأمل ….

للحب و منكِ الزهر

أتتهُ

من فضاءات مصادفةٍ

مفعمةً بالحبِ و النقاء

اجتاحت قلبهُ المنسيَّ

فبدأت أغاني المطر

*          *            *

(المزيد…)

Read Full Post »

انحني يا قلب … و انتحي يا صمت فما زلنا

في ضيافة الحب

 

 

سفير القلوب النظيفة

سفير القلوب النظيفة

استيقظت هذا الصباح

كنت مفعم بالصمت

أحسست أن الكلمات

هربت مني

أو أنا منها هربت

و لكن كان لا بد أن أقول

(المزيد…)

Read Full Post »

سأكتبكِ بقلم مداهُ من نزفي يا أنثايَّ المصنوعةِ من الغياب …..

 

من أبجديات الغياب المفعم بالحضور

 

نذرَ  جرحهُ الذي تناسيتهِ

و ما تبقى من قلبهِ المكسورِ

بتوقيع حُمى غيابكِ الفاضحِ

على أفقِ انتظاركِ  المريرِ

عندها ضيعت شمسهُ الحزينةَ

أبجديات الشروقِ البهيِّ الساحر

و كلُّ تراتيلِ الغروبِ  الأخاذِ

(المزيد…)

Read Full Post »

Older Posts »